×
۱۶ الثلاثاء , يوليو, ۲۰۱۹
۱ ۱۳۹۸/۴/۲۰ ۲۳:۵۱

تكنولوجيا: علماء ينشئون بيئة مماثلة لقمر زحل فى "عبوات زجاجية" للبحث عن أدلة الحياة

شکرا لقرائتکم خبر عن تکنولوجیا: علماء ینشئون بیئة مماثلة لقمر زحل فی "عبوات زجاجیة" للبحث عن أدلة الحیاة والان مع تفاصیل الخبر القاهرة - بواسطة محمد صلاح - صمم الباحثون العدید من الظروف المشابهة لعالم قمر زحل تیتان داخل عبوات زجاجیة صغیرة، للمساعدة فی تحدید ما إذا کان یمکن له استضافة الحیاة.

  ووفقا لما ذکره موقع space الأمریکی، فکانت قد أعلنت وکالة ناسا مهمة Dragonfly إلی تیتان فی عام 2026، والتی ستصل إلی  موقعها فی عام 2034، حیث ستطیر المرکبة الفضائیة فوق سطح تیتان، وتزور أکثر من عشرین موقعًا لدراسة الظروف الجویة والسطحیة التی قد تکون صدیقة للحیاة .   ولکن قبل بدء المهمة التی مازال أمامها الکثیر من السنوات، سیقوم الباحثون فی جامعة ساذرن میثودیست بالرد علی السؤال فی المختبر باستخدام منحة بقیمة 195000 دولار من مؤسسة ویلز فی هیوستن، لاستکشاف إمکانیات تیتان الجزیئیة العضویة، حیث یقوم الفریق بإعادة تکوین ظروف القمر فی أسطوانات زجاجیة متعددة.

Advertisements   ولعل قمر تیتان مثیر للاهتمام لأنه  مشابهًا جدًا للأرض القدیمة قبل أن تستضیف الحیاة، کما أن تیتان هو القمر الوحید فی النظام الشمسی ذی الأجواء الکثیفة مثل کوکبنا، حیث کشفت البعثات السابقة أیضًا أن القمر لدیه سائل علی سطحه أیضا.   وقال توم رونیفسکی کبیر الباحثین فی المشروع وکیمیائی فی الجامعة: تیتان مکان له بحیرات وبحار من المیثان السائل وأمطار وعواصف المیثان، وتحمل العواصف جزیئات عضویة منتجة فی الغلاف الجوی إلی السطح، وفی هذه الظروف، یکون المیثان والإیثان والبروبان فقط من السوائل، وجمیع الجزیئات العضویة الأخری فی شکلها الصلب أو کما نسمیها علی الأرض معادن.

  ویعمل الفریق علی تقلید العملیة من خلال إعادة إنشاء هذا العالم خطوة بخطوة فی أسطوانة مصنوعة من الزجاج، حیث سیستخدم الباحثون البیانات التی تم جمعها خلال مهمة کاسینی لتکرار ظروف تیتان، وربما فهم جید لما یشبه عالم النظام الشمسی البعید هذا قبل أن تنطلق مهمة Dragonfly لتری ذلک بنفسها. Advertisements ..

.


رمز الأخبار : 179556  |  خلیج 365

أخبار ذات صلة