×
۱۶ الثلاثاء , يوليو, ۲۰۱۹
۳ ۱۳۹۸/۴/۲۱ ۰۰:۱۶

البنوك تجتذب دولارات جديدة إلى لبنان بودائع مرتفعة الفائدة

قال خبراء اقتصادیون مصرفیون یوم الخمیس إن البنوک اللبنانیة تجتذب أموالا جدیدة إلی البلاد بعرض أسعار فائدة مرتفعة علی المبالغ الکبیرة المودعة لمدة ثلاث سنوات، فی خطوة تهدف إلی دعم احتیاطیات البنک المرکزی الآخذة فی التراجع.کان القطاع المصرفی اللبنانی أجری عملیات مماثلة فی السنوات القلیلة الماضیة بالتنسیق مع المصرف المرکزی.

ووٌصفت هذه العملیات باسم الهندسة المالیة، مع إیداع الدولارات الجدیدة فی البنک المرکزی.وبدأت أحدث هذه العملیات قبل نحو أسبوعین، ولا تزال مستمرة.وقال مروان برکات کبیر الاقتصادیین ورئیس قسم الأبحاث فی بنک عوده سنشهد تحسنا فی نمو الودائع من ناحیة، وتحسنا فی احتیاطیات النقد الأجنبی بالمصرف المرکزی نتیجة لتلک العملیات.

وقال مروان میخائیل رئیس قسم الأبحاث فی بنک بلوم إنفست علی الأقل فإنه سیحقق الاستقرار للاحتیاطیات، لأن ما نمر به هو تدهور للثقة، والمهمة الرئیسیة للحکومة هی أن تکون قادرة علی استعادة الثقة.کان صندوق النقد الدولی قال فی بیانه الختامی لزیارة بعثته للبنان الأسبوع الماضی إن تدفقات الودائع إلی لبنان توقفت تقریبا وإن الاحتیاطیات الأجنبیة لدی المصرف المرکزی انخفضت بنحو ستة ملیارات دولار منذ أوائل 2018.

جاء ذلک علی الرغم من استمرار العملیات المالیة للبنک المرکزی، ویرجع فی جزء منه إلی مدفوعات أصل قیمة السندات الدولیة وکوبوناتها التی سددها البنک المرکزی خلال الفترة ذاتها.وقال نسیب غبریل کبیر الخبراء الاقتصادیین لدی بنک بیبلوس إن البنوک تقدم حوافز لکبار المودعین بهدف جذب أموال جدیدة من الخارج.وذکر برکات أن البنوک تعرض فائدة سنویة 14 بالمئة علی الودائع.

وأضاف أن الحد الأدنی للودیعة کان 20 ملیون دولار فی البدایة، لکن جری خفضه لاحقا إلی خمسة ملایین دولار.وأشار میخائیل إلی أن بنک بلوم یعرض فائدة نسبتها 13.5 بالمئة علی الودائع التی لا تقل عن 20 ملیون دولار.وقال بیان صندوق النقد الدولی إن علی المصرف المرکزی أن ینهی عملیاته المالیة تدریجیا حینما یسمح بذلک التعدیل المالی وما یتبعه من انخفاض فی العوائد.

.تهدف الحکومة اللبنانیة، المثقلة بواحد من أکبر أعباء الدین العام فی العالم، لخفض العجز إلی 7.6 بالمئة من الناتج المحلی الإجمالی فی 2019 من أکثر من 11 بالمئة فی العام الماضی، فی المیزانیة التی سیصوت علیها البرلمان الأسبوع المقبل. ..


رمز الأخبار : 179613  |  البلد

أخبار ذات صلة