×
۱۹ السبت , أكتوبر, ۲۰۱۹
۴ ۱۳۹۸/۴/۲۱ ۰۰:۲۰

'فيفا' يصدر قوانين جديدة بشأن حقوق اللاعبين والعقوبات الانضباطية

ویقدم فیفا بحسب ما وصف عبر موقعه الرسمی علی الإنترنت أسلوب جدید ومبتکر للحد من تلک الظواهر التی قد تؤثر علی تطور کرة القدم فی المستقبل.وأشار الموقع إلی أن بعد 15 عامًا بدون أی تغییر فی قوانین لجنة الانضباط والتأدیب، هناک رؤیة جدیدة یرید الاتحاد الدولی تطبیقها فی التعدیل الجدید الصادر فی عام 2019. وقام فیفا ببعض التغییرات فی ملف العنصریة والتمییز، لمکافحة ما یتعرض له الریاضیین وهو تعدٍ صارخ علی حقوق الإنسان.

وبالتعاون مع شبکة Fare، تم الاتفاق علی مبدأ عدم التسامح مطلقًا مع مظاهر العنصریة وأی شکل من أشکال التمییز بما یتماشی مع بیان جیانی إنفانتینو رئیس فیفا الأخیرة، ومفاده أن التمییز لیس له مکان فی کرة القدم.وسلط الاتحاد الدولی الضوء علی أربع نقاط مهمة یجب الاهتمام بها فی هذا الصدد: 1-اتساع نطاق رؤیة فیفا المناهضة للعنصریة والتمییز لتتماشی مع أعلی المعاییر الدولیة، بما فی ذلک مقاضاة أی تمییز بسبب العرق أو اللون أو الأصل الإثنی أو القومی أو الاجتماعی أو الجنس أو الإعاقة أو المیول الجنسیة أو اللغة أو الدین أو الرأی السیاسی أو الثروة أو مکان المیلاد أو أی وضع آخر أو لأی سبب آخر.

2-القاعدة العامة، فی حالة إیقاف المباراة من قبل الحکم بسبب تعرض أحد الأشخاص للهجوم العنصری والتمییز وفقًا للمعاییر المعروفة دولیًا تلغی المباراة تلقائیًا.3-فیما یتعلق بمرتکبی الجرائم فی حوادث عنصریة أو تمییزیة، فإن خطة فیفا هی وجود دروس تثقیفیة لهم من أجل مکافحة التمییز فی عالم کرة القدم.4-کما یجوز للجنة الانضباط والتأدیب التابعة للفیفا أن تسمح للضحیة المعرضة للعنصریة والتمییز بالإداء ببیان رسمی ومساندتهم للخروج من المحنة التی یعیشون فیها.

* کما تم تغییر قوانین مکافحة التلاعب بنتائج المباریات، وأصبحت لجنة الانضباط هی الجهة الوحیدة المختصة بمعالجة التلاعب بأمور المباریات.وانتقل بیان فیفا للحدیث عن نزاعات الأندیة واللاعبین حول الحقوق المالیة وغیر المالیة، طبقًا لقوانین الفیفا المعروفة من خلال لجنة أوضاع اللاعبین. Advertisements وأکد الاتحاد الدولی علی دوره لتحقیق العادلة المالیة بین الطرفین، خاصة عند الاقتضاء لممارسة سلطته کهیئة حاکمة لکرة القدم العالمیة من خلال ثلاثة تغییرات رئیسیة فی قوانین حمایة حقوق اللاعبین:1-فیفا سینفذ الأحکام الصادرة من قبل المحکمة الریاضیة (CAS)، حیث تم تمدید نطاق الآلیة المنصوص.

.....


رمز الأخبار : 179647  |  خلیج 365