×
۲۲ الخميس , أغسطس, ۲۰۱۹
۳ ۱۳۹۸/۵/۲۳ ۱۳:۱۰

إحذروا.. بدائل السكر ليست مفيدة كما تعتقدون!

أخبار الآن | tellerreportیلجأ الکثبر من الأشخاص الی تناول بدائل السکر من أجل تفادی استهلاک قدر کبیر من السعرات الحراریة، إلا ان بعض الخبراء یعتبرون أن هذا التصرف ما هو إلا وهم صحی.وفی التفاصیل، فإن المحلیات الصناعیة لا تخلو من المخاطر، کما أن بعض الأنواع تحتوی نسبة لا یستهان بها مثل السکر الأسود وشراب الصبار.

ویجری إنتاج السکر الأسود بالاعتماد علی العصیر المستخلص من قصب السکر، ولا تخضع هذه المادة المحلیة السمراء لعملیة التصفیة المکثفة علی غرار السکر الأبیض.وتصل نسبة السکر فی شراب الصبار إلی 70 فی المئة، کما أنه یضم عددا أعلی من السعرات الحراریة بواقع 1.5 مرة مقارنة بالسکر العادی.ویفضل بعض الناس شراب الصبار، بذریعة احتوائه علی سکر الفاکهة أو ما یعرف بـالفریکتوز، وهو مکون أفضل من الغلیکوز الذی یرفع مستوی السکر فی دم الإنسان.

ومن شأن الإکثار من هذا الشراب أن یؤدی إلی الإصابة بمرض الکبد الدهنی غیر الکحولی والسکری، فضلا عن ارتفاع ضغط الدم وعُسر شحمیات الدم.وفی السیاق عینه، فإن 90 فی المئة من مکونات السکر الأسود عبارة عن سکر، مما یُبیّن أنه لیس بدیلا مثالیا.وفی هذا الصدد، یقول الباحث فی جامعة شونغانغ، لی سونغ أون، إن الإفراط فی استهلاک السکر یلحق ضررا بصحة الإنسان، بغض النظر عن مصدره، فسواءً کان من الفاکهة أو العسل یتوجب علی الإنسان أن یتناوله علی نحو معتدل حتی یتفادی الاضطرابات الصحیة المقلقة.

.مصدر الصورة: Storyblocksللمزید:علاج جدید یُعید الأمل لمرضی ”الإیبولا“! (دراسة) ..


رمز الأخبار : 331212  |  أخبار الآن

أخبار ذات صلة