×
۲۱ السبت , سبتمبر, ۲۰۱۹
۴ ۱۳۹۸/۶/۲۰ ۱۳:۴۱

هل إدراج جملة "ساقط الخيار" تُعد إضرارا بأحد طرفى العقد أو دربا من دروب النصب؟

"ساقط الخیار" عبارة تغیب عن ملایین المتعاقدین فی عملیة البیع والشراء، ما یهدر معها الحقوق والواجبات بین الطرفین، وهو ما یعنی من الناحیة اللغویة عملیة الاختیار الاضطراری لیس للإنسان فیه أی مجال للتفکیر إلا أن یأخذ ما یعرض علیه أما من الناحیة الفقهیة یکون للمتعاقد الحق فی إمضاء العقد أو فسخه.


والمعنی القانونی لـ"ساقط الخیار" هو أن یکون المشتری عالماً بالبیع علماً کافیاً، ویعتبر العلم کافیاً إذا اشتمل العقد علی بیان المبیع وأوصافه الأساسیة بیانا یمکن من تعرفه، وإذا ذکر فی عقد البیع أن المشتری عالم بالمبیع، سقط حقه فی طلب إبطال البیع بدعوی عدم علمه به إلا إذا أثبت تدلیس البائع.

فی التقریر التالی "الیوم السابع" یلقی الضوء علی إشکالیة أخری بعیداَ عن إشکالیة معنی "ساقط الخیار" ألا وهی هل یعتبر إدراج جملة ساقط الخیار تُعد إضرارا بأحد طرفی العقد أو ضربا من ضروب النصب فی حالة الاتفاق علی تعدیل أحکام ضمان العیب الخفی؟ – بحسب الخبیر القانونی والمحامی بالنقض محسن جمال.


فی البدایة، یجب أن نعلم أن لمسالة ساقط الخیار 7 أنواع حسب الفقه والتشریع حیث یدخل ضمنها الاتفاق علی تعدیل أحکام ضمان "العیب الخفی" وهو النوع المتعلق بالسؤال سالف الذکر حیث تنص المادة 453 من القانون المدنی علی ما یأتی: یجوز للمتعاقدین باتفاق خاص أن یزیدا فی الضمان أو أن ینقصا منه أو أن یسقط هذا الضمان، علی أن کل شرط یسقط الضمان أو ینقصه یقع باطلاً إذا کان البائع قد تعمد إخفاء العیب فی المبیع غشاً منه".

مدد رفع دعوی ظهور الخللوتنص المادة 445 علی ما یأتی: "إذا ضمن البائع صلاحیة المبیع للعمل مدة معلومة ثم ظهر خلل فی المبیع، فعلی المشتری أن یخطر البائع بهذا الخلل فی مدة شهر من ظهوره وأن یرفع الدعوی فی مدة ستة شهور من هذا الإخطار وإلا سقط حقه فی الضمان، کل هذا ما لم یتفق علی غیره"، ویتبین من هذه النصوص أنه قد یقع اتفاق بین البائع والمشتری علی تعدیل أحکام ضمان العیب الخفی، وقد یتخذ هذا الاتفاق صورة خاصة هی ضمان البائع صلاحیة المبیع للعمل .

. تعدیل أحکام ضمان العیب الخفی باتفاق خاصعملیة تعدیل أحکام ضمان العیب الخفی باتفاق خاص: أحکام ضمان العیب الخفی، کأحکام ضمان التعرض والاستحقاق، لیست من النظام العام، فیجوز لطرفی العقد أن یتفقا علی تعدیلها، والتعدیل.....


رمز الأخبار : 443980  |  الیوم السابع

الكلمات الدالة

أخبار ذات صلة

في الأخبار

الأكثر مشاهدة الأخبار

أحدث صور الأخبار