×
۲۲ الأحد , سبتمبر, ۲۰۱۹
۲ ۱۳۹۸/۶/۲۱ ۱۲:۴۶

التحقيق مع رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية في قضية كسب غير مشروع

خضع رئیس الجمعیة الوطنیة الفرنسیة (البرلمان) ریشار فیرون لتحقیق رسمی فی قضیة کسب غیر مشروع.وذکرت قناة (فرانس 24) الإخباریة، الیوم /الخمیس/ أن التحقیق جری أمس /الأربعاء/ فی مدینة (لیل) الفرنسیة، وذلک بعد خضوع فیرون لاستجواب طویل فی وقت سابق.. مشیرة إلی أن مکتب فیرون أکد -فی بیان- أنه لم یرتکب أی مخالفات وسیدافع عن نفسه وواثق من إسقاط القضیة.

من جانبه، أعرب فیون عن تصمیمه فی مواصلة عمله علی رأس الجمعیة الوطنیة الفرنسیة.بدورها، ذکرت مصادر إعلامیة إن الخضوع لتحقیق رسمی بموجب القانون الفرنسی یعنی وجود دلیل خطیر أو ملموس یشیر إلی احتمال الضلوع فی جریمة.. معتبرة أن فتح التحقیق بمثابة خطوة صوب إجراء محاکمة، غیر أنه تم إسقاط الکثیر من التحقیقات من قبل دون إحالتها للمحکمة.

.وکان قد تقرر إسقاط تحقیق سابق فی تعاملات فیرون المالیة - فی نهایة عام 2017 - واستقال فیرون من منصبه کوزیر خلال ذلک التحقیق.یذکر أن فیرون یرأس کتلة حزب الرئیس الفرنسی إیمانویل ماکرون فی الجمعیة الوطنیة الفرنسیة (البرلمان). ..


رمز الأخبار : 448182  |  البلد