×
۱۷ الخميس , أكتوبر, ۲۰۱۹
۱۳ ۱۳۹۸/۷/۱۵ ۲۲:۴۰

"فيتش" تخفّض التصنيف الائتماني لـ"أرامكو" السعودية

\n\nقالت وکالة \فیتش\، الاثنین، إنها خفضت التصنیف الائتمانی لشرکة \أرامکو\ السعودیة إلی (A) من (A+).\n\nوفی نهایة الشهر الماضی، خفضت فیتش تصنیف السعودیة إلی \A\ من \A+\ مع نظرة مستقبلیة مستقرة.\n\nوجاء خفض التصنیف السیادی فی أعقاب الهجوم بطائرات بدون طیار وصواریخ علی البنیة التحتیة المحلیة لشرکة أرامکو السعودیة فی 14 سبتمبر/ أیلول الماضی، مما أدی إلی توقف قصیر لأکثر من نصف إنتاج الشرکة من النفط.

\n\nوأضافت فیتش فی بیان أصدرته الیوم أن خفض التصنیف أخذ فی الاعتبار التوترات الجیوسیاسیة المتزایدة فی المنطقة، وکذلک استمرار عجز الموازنة فی البلاد من بین عوامل أخری.\n\nوکانت السعودیة فقدت نحو 5.7 ملایین برمیل یومیا من الإنتاج، بفعل الهجوم، الذی تبنته جماعة الحوثی، لکن الریاض وواشنطن تتهمان إیران وهو ما نفته طهران.

\n\nوقدرت فیتش أن الهجوم \سیکون له تأثیر محدود جدا علی الأداء التشغیلی والمالی لشرکة أرامکو السعودیة فی 2019\.\n\nوتعتقد فیتش أن \الشرکة أثبتت أنها قادرة علی التعامل بکفاءة مع الحالات الطارئة\.\n\nوفی 17 من الشهر الماضی، عادت إمدادات النفط السعودیة بشکل طبیعی، لما کانت علیه قبل الهجوم علی معملین تابعین لشرکة \أرامکو\ السعودیة، الذی وقع فی 14 من ذات الشهر.

\n\nوکانت وزارة المالیة السعودیة، قد شککت فی إعلان فیتش خفض التصنیف الائتمانی للمملکة، مشیرة أن ما تضمنه تقریر الوکالة آنذاک لا یعکس دلالات استجابة المملکة السریعة فی التعامل مع هجمات أرامکو.\n\nوبحسب بیانات منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبک)، بلغ متوسط إنتاج السعودیة النفطی فی أغسطس/ آب 2019، نحو 9.

.8 ملایین برمیل یومیا. ,Author:السبیل - الأناضول,Summery:قالت وکالة \فیتش\، الاثنین، إنها خفضت التصنیف الائتمانی لشرکة \أرامکو\ السعودیة إلی (A) من (A+).\n..


رمز الأخبار : 535309  |  السبیل