×
۲۱ الجمعة , فبراير, ۲۰۲۰
۲۸ ۱۳۹۸/۱۱/۶ ۱۲:۳۸

أجاى يقود هجوم الأهلى أمام النجم الساحلى بدورى الأبطال الليلة

استقر السویسری رینیه فایلر المدیر الفنی للأهلی علی ملامح تشکیل فریقه الذی یواجه النجم الساحلی فی التاسعة مساء الیوم علی ملعب السلام، فی الجولة الخامسة من دور المجموعات لدوری أبطال إفریقیا ، ووفقا لتدریبات الأهلی الأخیرة فإن التشکیل الأقرب للفریق الأحمر فی مواجهة النجم الساحلی سیکون کالتالی :حراسة المرمی: محمد الشناویخط الدفاع: أحمد فتحی - رامی ربیعة - أیمن أشرف وعلی معلولخط الوسط: عمرو السولیة - ألیو دیانج - محمد مجدی «أفشة» - حسین الشحات وولید سلیمانخط الهجوم: جونیور أجایی.

ویدخل فریق النادی الأهلی، فی التاسعة من مساء الیوم الأحد، باستاد السلام، واحدة من أهم مباریاته فی الفترة الأخیرة عندما یستضیف النجم الساحلی التونسی، ضمن منافسات الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوری أبطال أفریقیا، ویدیر المباراة -التی سیحضرها عشرة آلاف مشجع- الحکم الجنوب أفریقی فیکتور جومیز، ویدخل الأهلی مباراة اللیلة رافعاً شعار "الفوز" فقط من أجل الحفاظ علی استکمال مشوار الحلم الأفریقی، فالأهلی یرغب فی اصطیاد نجم تونس فی السلام من أجل مواصلة رحلة الزحف نحو الأدوار النهائیة والمنافسة علی لقب دوری أبطال أفریقیا الغائب عن قلعة الجزیرة منذ عام 2013.

ویخوض الأهلی المباراة مُحتلاً المرکز الثالث برصید 7 نقاط خلف النجم مُتصدر المجموعة بـ9 نقاط وخلفه الهلال السودانی بفارق الأهداف، ویقبع بلاتینیوم الزیمبابوی فی ذیل المجموعة بنقطة وحیدة، ویعلم الاهلی أنه لا بد من الفوز علی بطل تونس اللیلة من أجل الهروب من الحسابات المُعقدة فی الجولة الأخیرة، کما أن بطل مصر لدیه رغبة فی الثأر من الضیوف الذین فازوا علی الأحمر بهدف نظیف بالجولة الأولی فی رادس.

ویتطلع السویسری رینیه فایلر المدیر الفنی للأهلی للفوز أیضاً من أجل وضع حد للاتهامات التی تُطارده بانه بلا بصمات فی بطولة أفریقیا ویقدم نتائج متواضعة فی دوری الأبطال بعکس الحال فی الدوری المحلی الذی یُحقق فیه الفریق انتصارات کاسحة لکنها غیر موجودة فی بطولة أفریقیا، ویعول المدرب السویسری علی خبرات وقدرات لاعبیه یأتی فی مقدمتهم علی معلول وأجای وحسین الشحات ومروان محسن وأحمد فتحی وعمرو السولیة ومحمود متولی ورامی ربیعة والحارس المُتمیّز محمد الشناوی والوافد السنغالی الجدید بادجی المُنضم للقلعة الحمراء قادماً من رابید فینا النمساوی فی ینایر الجاری، فیما یفتقد.

.....


رمز الأخبار : 607343  |  الیوم السابع
في الأخبار

الأكثر مشاهدة الأخبار

أحدث صور الأخبار