×
۱۹ السبت , أكتوبر, ۲۰۱۹
۱۴ ۱۳۹۸/۳/۳۰ ۲۱:۱۳

حملة سعودية جديدة ضد توظيف الأجانب في المناصب الإدارية بعد شكاوى من ”مدير عربي“

انتقد عدد کبیر من النشطاء السعودیین فی مواقع التواصل الاجتماعی، الیوم الخمیس، لجوء شرکات القطاع الخاص فی المملکة لتوظیف أجانب فی مناصب إداریة، فی حملة أشعلتها شکاوی موظفین سعودیین من مدیر عربی وافد.وبدأت القصة عندما نشرت حسابات سعودیة فی موقع ”تویتر“، شکاوی لموظفین سعودیین فی إحدی شرکات القطاع الخاص، من مدیر لهم فلسطینی الجنسیة، یقولون فیها إنهم یتعرضون لظلم وظیفی وخصومات من رواتبهم ومعاملة غیر لائقة فی العمل.

ویقول أصحاب تلک الشکاوی، إنهم لا یستطیعون التحدث بأسمائهم الصریحة خشیة عواقب ذلک علی عملهم فی الشرکة، التی تمتلک العدید من الفروع فی مدن البلاد، لکنهم طلبوا من مواطنیهم بدعم مطالبهم فی مواجهة إدارتهم.ووجدت تلک الدعوة بالفعل، استجابة لافتة بعد انضمام کثیر من المغردین السعودیین للوسم ”#فلسطینی_یفصل_السعودیین“، والتدوین تحته بتغریدات تطالب وزارة العمل بالتدخل وإنصاف الموظفین ومحاسبة مدیرهم.

#شرکه_زین_وکلم_تعسف_موظفیها موظف رقم ۱۷ فس سلسلة فضائح شرکة کلم التابعة لشرکة @ZainKSA – یجبرون الموظفین یغشون المواطن!!! pic.twitter.com/BhBMzWvS6B#فلسطینی_یفصل_السعودیین— Aiobn (@Aiobn1) June 19, 2019#شرکه_زین_وکلم_تعسف_موظفیها – من هذا الفلسطینی اللی یسرح ویمرح علی ظهر الموظف السعودی؟ – وکیف یجبرهم ویهددهم بلقمة عیشهم وکیف تسمح له شرکة @ZainKSAبالتحایل علی العملاء؟ #فلسطینی_یفصل_السعودیین pic.

twitter.com/2HCbfsEICx— کبیر الهلالیین 58 (@abojana30) June 19, 2019ولم تقتصر حدود التعاطف مع موظفی شرکة الاتصالات عند هذا الحد، إذ اتسعت دائرة النقاش والتدوین فی الوسم، إلی المطالبة بإجبار شرکات القطاع الخاص علی إنهاء عقود موظفیها الأجانب فی الوظائف الإداریة، وتعیین سعودیین مکانهم.کل یوم نسمع مثل هذه الاخبار متی نرتاح من الاجانب فی الوظائف القیادیة .

. متی تحسون یا وزارة العمل @kabalkhail22#فلسطینی_یفصل_السعودیین— طازع مخه (@simo4100) June 20, 2019#فلسطینی_یفصل_السعودیینالبیت بیت ابونا والقوم حاربونا.انا مفصول من فلبینی ولی فترة جلس بالبیت عاطل بسبب ان الشرکات تقدس الجنبی ومکتب العمل یدعمهم— cheetah (@g9_f) June 20, 2019وراح البعض یروی قصصًا مماثلة ”لمعاناة موظفی شرکة الاتصالات الخاصة مع مدیرهم الوافد فی شرکات أخری“،.

.....


رمز الأخبار : 77874  |  ارم نیوز